السبت، 13 فبراير، 2016

مانشتات يوم القيامة


طاردوك وهذبوك
ركعوك ودربوك تتحرك زيهم
بالإيقاع أستعبدوك
برمجوك وعلموك كيف ترقص زيهم
كان فيه خيار وأنت رقصت
كنا أحرارا وأنت رقصت
(فريق مشروع ليلي )

-----------------
تنص المادة 51 من باب الحقوق والحريات بمسودة الدستور 2012
الذى تم إلغاؤ العمل به في 3 -7-2013
عل أن السجن دار تأديب وتهذيب وإصلاح يحظر فيه
كل ما ينافي كرامة الإنسان أو يعرض صحته للخطر
وتعني الدولة بتأهيل المحكوم عليهم وتيسير لهم سبل
الحياة الكريمة بعد الإفراج عنهم

------------------ 
قمنا بثورة لنصل إلي هذه المادة
فماذا يعني ؟ تعني إننا لن نعذبه في السجن
قول والمصحف 

--------------------
ليس ثمة من مفر
لا تحلموا بعالم سعيد 
فخلف كل قيصر يموت قيصر جديد
فخلف كل ثائر يموت 
أحزان بلا جدوي
ودمعة سدى
( أمل دنقل )

-------------
منفعش كده
طب نحاول كده
طب كده

------------
في محبة المندهش
(بلال فضل )

--------------
مش حنجيب حقهم
وأحتمال نموت زيهم

--------------
نحن نصنع ثورة وفي الثورة
هناك أشياء تحدث

--------------
يدخل شاب ومعه بنزين ووراءه أخر معه صناديق مياه غازية
فيتصدى له زميل محاسب قائلا بحسم :
مظاهرتنا سلمية
بحركة سريعة خاطفة أخرج الشاب مطواه ووضعها
 في صدر زميلي وسأله بأهتمام حقيقي : إنت مع الحكومة؟
لا دول ولاد ستين كلب ولع فيهم
واصل الرجل مسيرته بالزجاجات نحو 
جنود الأمن المركزي  

---------------
أحترقت أقسام الشرطة وأنهار جهاز القمع الأمني
وسجن مبارك
لكن شيئا أخر لم يحدث

------------
من كان يعارض مبارك فإن مبارك قد سجن
ومن كان يعارض الظلم فإن الظلم حي لا يموت

---------------
لم أنفعل عليه
فلن أشتبك مع مصري لمجرد أنه يؤيد سلطة
أعارضها

------------------
كي ننسي
أننا لا ننسي

--------------
أنزعج
كانت هذه أول مرة أرس صورته (مبارك)
في الشارع منذ 25 يناير 2011
أتقدم من السائق وأخاطب عاطفته قائلا :
الراجل ده قتل ناس كانوا جنبي يوم 28
التفت لي ببطء وقال بإبتسامة واسعة : وحنقتلك إنت كمان

------------------
يتساقط العشرات حولي
فأتحول من إنسان إلي غضب
أعلم لحظتها أن البشر كأسماك القرش
تثير الدماء جنونهم

----------------
أركز وألقي الحجر بكل قوتي
تتناثر دماء
أنا منذ الأن غيري

------------------
عن أولئك الذين نرميهم بالحجارة
ولا ندرى من هم

--------------
البشر كانوا هناك
كيف لم تروا سوي الجمل ؟

-----------------
الثورة كانت ملفوفة لفة هدايا
لم نكن نعرف بالضبط ما بداخل الهدية

----------------
أخر ما أذكره عن صديقي في ذلك العهد السحيق
حين كانت السيارات تسير بشارع
محمد محمود أنه أقترب من وقال :
يجب أن نكون أذكياء
أعتقد أنه أصبح ذكيا
لكنه لم يعد صديقي

-----------------
خسرت أثنين كنت أتصورهما أقرب أصدقائي بعد نوفمبر 2011
ولكني كسبت أبتسامتي بطمأنينة
حينما أتذكر من كانوا بجواري كلما مررت ب 
محمد محمود

---------------------
في الحديث ( ما من أمرئ يخذل مسلما في موطن
تنتهك فيه حرمته وينتقص فيه عرضه إلا خذله
الله في مواطن يحب فيه نصرته )

---------------------
السجن أستثناء
تتوسع فيه الأنظمة المتخلفة لسحق البشر
لذا فمبارك لم يتوسع في شئ
بقدر ما توسع في إنشاء السجون
فأسس سجون القطا 1992
العقرب 1993
وادى النطرون 1994
الفيوم 1995
الوادى الجديد 1995
أبو زعبل 1996
بالمناسبة قمنا بثورة

-----------------
اسمعوا منا ولا تسمعوا عنا
كان هذا شعار دعاية جماعة الإخوان المسلمين
التي حاولت إقناعنا بالتعرف علي أفكارها من 
أفرادها بدلا من الأستعماع إلي كلام عنهم

-----------------
شعراهم يحمل سيفين وكلمة أعدوا
وبيتكلموا عن ثوار وحشين بيحدفوا طوب
أنا رأيي نعمل شعار عليه صورة
إزازتين مولوتولف 
(محمد كريستي )

-----------------
خالتك سلمية ماتت
أنسي الثورة اللي فاتت
(محمد كريستي )

--------------
سلمية ونزيهه ماتا من زمان
في إنهايار عمارة الديمقراطيى وحريق الثورة
لما أتقلب قطر القصاص
(محمد كريستي )

----------------
البلاك بلوك فكرة
والفكرة لا تموت
(محمد كريستي )

----------------
أفعل ما شئت فكما تدين
تُدان

-----------------
الدبابة هتكتر والكُترة غلاّبة 
والقلب لو مؤمن ولا ألف دبابة 
هايقولوا مات كريستي
قولولهم لأ عاش
ما الجنة ولا فيها موت ولا تتدخل ببلاش
(محمد كريستي 2011 )

---------------
إحنا موتنا موتات
أحسن من كده بكتير 
(كريستي )

------------------
من لم يمت في الأحداث
يمت في ذكراها

-----------
خايف من ضياع الأمل أكتر
من الموت
(محمود عبدالحكيم )

--------------
بكره هنموت نفس الموته
(محمود عبدالحكيم )

---------------
ولا يمكن طلقة هترسم كون
ولا تقدر تخلق خط ولون
(محمود عبدالحكيم )

---------------
جرب تصحي لوحدك 
تمشي لوحدك
رغم أن الشارع ناسه كتير
(محمود عبدالحكيم )

---------------
الحق صوته أعلي من صوت
الرصاص
(محمود عبدالحكيم )

--------------
وإذا كنا مش قادرين نكون زيهم
نتأمل الأحوال يمكن إذا صدقنا
نمشي في صفهم
(محمود عبدالحكيم 2013 )

---------------
من لزم قبره
فهو أمن
( محمود عبدالحكيم )

-------------
وهتاف هاتوا إخواتنا من الزنازين
تحول إلي أعمل نفسك ميت

-------------
إنما أهلك الجيل الذي قبلكم أنهم توقفوا
عن الدهشة أمام الظلم

--------------
محزن أن نكتب في رثاء من في سجن السلطة
المحزن أكثر أن نكتب في رثاء من دخلوا بأنفسهم
سجن الخوف من السلطة

----------------
في الأرض مخلوقان
الإنس والإخوان

------------------
هم من خسروا شركاء الميدان وعزلوا أنفسهم
لكن لا أحد فيهم مستعد للتفكير في أخطائهم
فقط يبررون

------------------
لا تعتذر عما فعلت
(درويش)

-----------------
يقترب صديقي من ضابط بالجيش ويشير إلي
مهاجمينا قائلا : بيرموا مولوتولف حضرتك
ميدان التحرير 2 فبراير 2011
أبتسم الضابط بأدب وقال : مواطنون مدنيون مع
مواطنيين مدنيين
لا يجوز لي التدخل

-----------------
الأشتباك هدف وليس
إنفعالا

-----------------
الدولة وحدها تتحمل المسئولية
ومن قرر أن يكون رئيسا فعليه أن يتحمل مسئوليته
تورط بالفعل منذ أصبح رئيسا 
هناك دولة والدولة وظيفتها حماية حق التظاهر

---------------------
محمد بديع 
سنسجنك 
هذا ليس تهديدا هذا وعد

-----------------
ليس إخوانا وليس مسلمين
هكذا كتب حسن البنا 1948 في بيان رسمي
تعقيبا علي تورط أفراد جماعته في دماء مسلمين

------------------
ليس أشد فسادا للفطرة من الذل الذي ينشئه
الطغيان الطويل فتري أخلاق العبيد
أستخذاء تحت سوط الجلاد
وتمردا حين يرفع عنها السوط
هكذا كتب سيد قطب في ظلال القرأن
محمد بديع عبدالمجيد سجن عام 1965
مع سيد قطب ويبدو أن بديع يريد إثبات صحة 
أفكار سيد قطب عن أكتساب المضطهد أخلاق العبيد

---------------------
كل ما هو أت 
قريب

----------------
لا تنتظروا حلا فلن يأتي حل
ومصر بلد جميل لكنهم يرون أنه سيكون
أجمل عندما يحولونه لرماد

-----------------
لا تكتم فم أمرأة تهتف ضد السلطة
هي لا تهتف في صالون بيتكم أخي في الله

----------------
عندما ترفع يديك لتشتبك توقع أن هناك
رد فعل منا وتذكر الحكمة الموجودة علي
الميكروباص : طول ما فيه أسفلت حنتقابل يا صاحبي

------------------
أبحث عن مقالة شماتة كتبت عن إخوانك في الله
عندما أعتقلوا في عهد عبد الناصر
أبحث عن فيديو لحقير سعيد بسحل أحد
إخوانك في عهد مبارك 
أقرأها يوميا  لماذا؟
لأنك تقتلاب يوميا من أن تكون بحقارة هؤلاء
فتذكرهم

------------------
ليست العصبية أن يحب المرء قومه
ولكن العصبية أن تري شرار قومك خيرا
من خيار قوم أخرين

-----------------
لِم تثور عليهم إن كنت ستفعل مثلهم؟
نصائح سمجة جدا

------------
القصاص ليس ثأرا
القصاص حق تنتزعه من قاتل 
عندما تسيل دماء أفراد من معسكر القاتل
أنت لم تقتص
فمن يقتل لا يقتص
من يقتل هو ببساطة
يقتل

----------------
عندما تتجه لإحراق رمز لسلطتهم
تذكر أن المباني ليست رموزا
المباني تحوي بشرا فلا يكنن شئ 
أهم إليك من البشر

-----------------
التصدى للظلم ليس خدمة تتوقف عنها عندما
تري خصمك لا يستحق 
الأصل أن الدفاع عن الحق المهدر
وليس عن الشخص

--------------------
حاول أن تجد إجابة عن سؤال ستسمعه يوم القيامة :
لماذا أذيت فلانا ؟

-----------------
هل تساءلت يوميا كيف أنتهي الحال بالسودان في عهد
التراب والبشير وصومال شباب المجاهدين
وفلسطين حماس وأفغانستان طالبان 
والشيشان من أحلام دولة الإسلام العالمية
والخلافة إلي تقسيم الدولة التي يحكومنها
ظروف هذه البلدان متباينة ولكن النهاية دوما 
واحدة إن لم تتساءل يوميا 
حان الوقت لتفعل

-----------------
جاء طوفان نوح 
المدينة تغرق شيئاً فشيئا
تفر العصافير والماء يعلو علي درجات البيوت
رويداً رويداً
ويطفو الإوز علي الماء
يطفو الأثاث ولعبة طفل
وشهيق أم حزينة
الصبايا يلوحن فوق السطوح 
جاء طوفان نوح
(أمل دنقل )

-------------------
يصرخ عبيط القرية في كل الأفلام
الطوفان جاي
الطوفان جاي
وحان الوقت لنتساءل
هل هو عبيط حقاً ؟

-------------------
ينزعج أخي من القمامة أمام مكنزله وتنزعج أمي
من المرور في شارعنا وينزعج خالي من تعليم
متخلف في مدارس أبنائه وينزعج رئيس
الإخوان من وزارة أسمها الثقافة يسيطر
تيار أسمه اليسار

---------------------
الثورة مستمرة
لكننا لا يمكن أن نستمر هكذا

---------------
عزيزي  الذى في المنتصف أعلم أنه لا أحد
في المنتصف إما أنك ضد السلفية وإما صامت علي ممارستها
فالسكوت علامة الرضا

-------------------
لا تستطيع أن تواجه كل سفلة العالم
كرس جهدك لمواجهه سفلة يحكمون
ويؤذون البشر
أعلم أن هناك سفلة أخرين دورهم قادم
يوما سؤذون وحينها ستواجههم

------------------
الغد أفضل إن كنا
أحياء لنراه

---------------
قال سئاوي إلي جبل يعصمني من الماء
قال لا عاصم اليوم من أمر الله

------------------
الدنيا زي المرجيحة 
يوم تحت ويوم فوق

-------------
أخي قد جاوز محجوب عبدالدايم
المدي

---------------
وبس تتجرأ بالسؤال عن تدهور الأحوال بيسكتوك
بشعارات عن كل المؤامرات 
خونوك القطيع كلما طالبت بتغير الوطن
يأسوك حتي تبيع حريتك لما يصيع الوطن
علموك النشيد قالوا صراعك مفيد للوطن
خدروك بالوريد قالوا خمولك مفيد للوطن
(مشروع ليلي )

---------------
هناك بشر يفكرون
وهناك بشر يبررون

--------------
إن لم تستطع أن تبهرهم بذكاءك
فحيرهم بغباءك

--------------
إنهم سيعودون ليسموه محنة ربانية
ورب الكعبة

--------------
الغباء أستثناء
أما في جنود الدعوة فهو القاعدة

----------------
الجاهل يؤكد
والعاقل يشك
والعالم يجرب

-------------------
لا تحتاج أن تكون عرافاً
يكفي أن تعرف

-------------
وحين يتوقفون عن الكذب
سيتوقفون عن الكلام

---------------
إذا أنحط الإنسان
أصبح مبرارتياً

-----------------
لا جدوي من لافتة كُتب عليها 
لا تقطف الزهور
إذا كانت الرياح لا تستطيع القراءة
(مثل ياباني )

------------------
نموت نموت
فلمناذا لا تحيا مصر ؟

---------------
عندما يقتل البشر يجب أن تشعر بالخطر
عندما تري الملايين يبررون القتل
أنتظر دورك
صدقني أنها النهاية 
بدأ الإنسان غريباً
وسيعود غريباً

-----------------
يمكن خسرنا
يمكن لسه مكسبناش
يمكن يكون الأن أوان الهمج
وأوانا لسه مجاش
يمكن ويمكن لأ
يمكن نكون أنبيا
فالمعركة مظلمة
يمكن نكون أغبيا
بنخش ف الضلمة
بس إحنا مش أوباش
يمكن ويمكن لأ
(محمود عزت )

----------------
إحنا اللي مش من دول ولا دول
مبينزلوش بالأمر من مسئول
مش من حضور العشا مع الجنرال
إحنا اللي مفيناش أمل
إحنا الكلام الضال
كتلة عيال مبهمة
عرفتنا
يمكن ويمكن لأطبس إحنا عارفينا
(محمود عزت )

--------------------
هنروح من بعض فين؟
ووشوشنا في وشوشكم
يمكن ويمكن لأ
بس الأكيد هو
ما هتسلموش منا 
هتفتحوا الزنازين
يحاصركوا مساجينا
(محمود عزت )

-----------------
القتل يوميا والأمن  فخور بأن أحداً
لا يهرب فرحم الله كل من قدر له سوء طالعه أن
يموت هنا ورحم الله كل من قدر له سوء
طالعه أن يعيش هنا

-----------------
عندما تري مذبحة
قل إنها مذبحة

----------------
والأية الليلة مقلوبة

-------------
من برر السحل يُسحل ولو بعد حين
وعلي يد من برر لهم
(محمد يسري سلامة )

----------------
فليشمت في الموت من لا يموت
وليفرح في القتل من يضمن أن الرصاص
لا يخترق رأسه

---------------
يسأل قاضي التحقيق بطلة فيلم reader
السجانة النازية التي تقوم بدورها كيت وينسلت:
هل تركت السجناء يُقتلون؟
فترد ببراءة : نعم تركتهم يموتون
وماذا يمكن أن أفعل؟ هل أتركهم يهربون؟
منطق السجانة النازية يبدو متماسكاً
وكذلك يبدو منطق كل القتلة في كل مكان

-----------------
بعد الضيق
تأتي الخوازيق

( أحمد سمير )